نايف هزازي يفاجئ جمهور الاتحاد بمنصب إداري والرابطة تطالب بإبعاده

نايف هزازي يفاجئ جمهور الاتحاد بمنصب إداري والرابطة تطالب بإبعاده

كشف نايف هزازي، النجم السابق بنادي الاتحاد، عن موقفه من ترشيحه لشغل منصب إداري ضمن الجهاز الفني للفريق في الفترة المقبلة، وذلك بناءً على طلب أحد المشجعين.

نايف هزازي يفاجئ جمهور الاتحاد بمنصب إداري والرابطة تطالب بإبعاده

بدأ هزازي مسيرته مع الفريق الأول للاتحاد في يناير 2008، واستمر حتى عام 2013 قبل أن ينتقل إلى الشباب، ومنه إلى النصر في 2015، ثم خاض تجارب متعددة بين التعاون وبوتوساني الروماني، وأخيراً العودة إلى السعودية عبر بوابة أحد ثم العدالة.

أرسل أحد المشجعين رسالة إلى هزازي يعرب فيها عن أمله في توليه منصب مدير الكرة بالنادي، نظراً لخبرته الطويلة في الملاعب.

في هذا السياق، أوضح نايف هزازي أنه يمتلك شهادة في تحليل الأداء، وهي من المتطلبات الأساسية لشغل هذا المنصب، معرباً عن ترحيبه بفرصة توليه هذا المنصب إذا ما أبدت إدارة الاتحاد اهتماماً بهذا الخصوص.

من ناحية أخرى، ردت رابطة جماهير الاتحاد بالرفض، داعيةً إياه إلى الابتعاد عن النادي، حيث قال أحدهم في تعليقه: “مصيبة كبيرة لو أصبح إداري” وعلق آخر: “ما صبرنا عليك وأنت لاعب ونصبر عليك وانت إداري”.

جدير بالذكر أن لؤي ناظر، الرئيس الجديد لمؤسسة الاتحاد غير الربحية، أعلن عن إقالة المدير الفني الأرجنتيني مارسيلو جاياردو، مشيراً إلى أنه يمتلك قائمة تضم ثلاثة مدربين مرشحين لقيادة الفريق في الموسم الرياضي المقبل.

ومن المنتظر أن يخوض الاتحاد منافسات دوري روشن السعودي وكأس خادم الحرمين الشريفين في موسم 2024-2025، بعد أن أنهى الموسم السابق في المركز الخامس بجدول الدوري، بحصيلة 54 نقطة من 34 مباراة، وبذلك لم يتمكن من التأهل للمسابقات الآسيوية.

تعليقات

  1. هههه طف وجهك انت تبغا تزيد المشاكل في الاتحاد يرحم ابوك انت حدك مدير كوره في نادي حطين وكثيره عليك .مع احترمي وتقديري لنادي حطين

  2. مع احترامي لنايف هزازي ارى انه لن يفلح في حال توليه منصب اداري في نادي الاتحاد ..
    اللاعب برز فترة قصيرة ومؤقتة في نادي الاتحاد وبعد خروجه فشل في تجربته مع نادي الشباب ومن ثم نادي النصر..
    الرجل قدم كل مالديه و حاول ولكن فاقد الشيء لا يعطيه !!

  3. ههههه.هذه نكته نايف يتولى منصب في الاتحاد.ع الاحترام له كآدمي.
    هذا حتى حوار بسيط لايجيده.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *